المقال السابق

ترشيحات حفل اوسكار تتميز بتنوعها بعد جدل لسنتين حول هذه المسألة

المقال اللاحق

طريقة عمل حلقات السوسيس مع الأناناس

شوبار قسمت الماسة النادرة بحجم 342 قيراطاً

2017, 25 January, Wednesday لا تعليقات
شوبار قسمت الماسة النادرة بحجم 342 قيراطاً
هي قصّة تروي فصول حياة زهرة نادرة "تفتحت" في غياهب الصحراء لتتألق كجوهرة نفيسة وُلدت من رحم أرض قاحلة بالرغم من خصوبة تربتها. هي قصة حجر يشعّ ويتألق بنقاء باهر الجمال ليجسّد أحد روائع الكنوز الطبيعية التي تأسر القلوب. هي قصة ألماسة "ملكة كالاهاري" البارعة الجمال والكاملة الأوصاف.
لمحة تاريخية: تمثّل قصة هذا الحجر النفيس رحلة في حد ذاتها تمر على كل المحطات التي تفرّدت بها دار شوبارد والتي تتجلى في حيويتها الفنّية وبراعتها التقنية، لتوصل لنا المكانة الهامة التي بلغتها دار شوبارد السويسرية بفضل احترافها المتناهي لكافة المراحل التي تمرّ بها قطعة المجوهرات. وفي ظل الزخم الهائل والحماسة البالغة اللذين تبديهما كارولين شوفوليه، الرئيسة الشريكة في دار شوبارد، توجّه دفّة رحلة شوبارد لتقودها نحو التميّز وسبر أغوار مجالات وآفاق جديدة. فقد كانت هي من تتبعت مسيرة رحلة هذه الألماسة النادرة في كل مرحلة من مراحلها وذلك سعياً منها لتضمن لها مستقبلاً يتجاوز حدود الزمن.
أدّى اكتشاف ألماسة "ملكة كالاهاري" الفريدة من نوعها، بوزنها البالغ 342 قيراطاً وصفاء لونها ونقائها التام من الشوائب، إلى ظهور مجموعة حملت اسم "حديقة كالاهاري" (Garden of Kalahari) تضم 23 ألماسة من بينها خمسة أحجار يفوق وزن كل منها 20 قيراطاً. وبفضل براعة شوبارد المتأصّلة في مجال الحرف الفنّية والتي كانت بالأساس سبباً في شهرة شوبارد في هذا المجال، بزغت ست قطع من المجوهرات المذهلة من ورشات دار شوبارد لصناعة المجوهرات الفاخرة ( (High Jewellery.
 

أترك تعليقا

أرسل تعليقك
جميع حقوق النشر محفوظة - © 2018 إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الاشكال عن رأي موقع سعوديات