المقال السابق

علامة بوما تستوحي أحذيتها الرياضية الجديدة من شركة سيارات ألمانية رائدة

المقال اللاحق

علاقتك الحميمة مع زوجتك هي التي تحدد مدى سعادتكما معا

علاجات طبيعية فعالة لخفض درجة حرارة الجسم عند المرض

2016, 12 July, Tuesday لا تعليقات
علاجات طبيعية فعالة لخفض درجة حرارة الجسم عند المرض

تُعتبر درجة حرارة الجسم الطبيعية البيئة المناسبة لنمو وتكاثر معظم الفيروسات والبكتريا داخل الجسم، و هذا ما يُفسر إرتفاع درجة الحرارة في محاولة من الجسم لقتل هذه الكائنات الدخيلة عند المرض.
و يُشير أطباء الصحة العامة الى أنه يمكن قياس درجة الحرارة في العديد من مناطق الجسم، أهمها الفم والأذن والإبط والمستقيم، ومن الطبيعي أن تكون القراءة في المستقيم أو الأذن أعلى قليلاً من الفم. أما إذا ارتفعت درجة الحرارة المقيسة بالفم عن 38 درجة مئوية (سيلزيوس)، أو المقيسة في الأذن أو المستقيم عن 38,3 درجة عند البالغين، فهذا يعني إصابتهم بالحمى. وإذا وصلت الحرارة في المستقيم إلى 38 درجة عند الأطفال، فتعتبر هذه حالة حمى.
وتنقسم حالات الحمى إلى ثلاثة مستويات رئيسية:
•    منخفضة: من 37,7 إلى 38,3 درجة مئوية. في الغالب، لا تستدعي هذه المرحلة أي قلق بشأنها
•    متوسطة: إذا وصلت الحرارة إلى 38,8 درجة. وهي غير خطرة لدى البالغين، ولكن تحتاج إلى استشارة طبية لدى الأطفال حتى 6 أشهر.
•    مرتفعة: من 39,4 إلى 40 درجة مئوية. وإذا زادت الحرارة على 40 درجة، فتعتبر هذه المرحلة الأشد خطراً.
تعرفوا معنا الآن على أفضل طرق علاج إرتفاع درجة حرارة الجسم الطبيعية:
•    الراحة والاسترخاء: من أهم عوامل الشفاء من الحمى. وخلال فترة الراحة، يجب متابعة وقياس درجة الحرارة كل ساعتين؛ للتأكد من عدم ارتفاعها لدرجة خطرة. وتأكد من شرب كميات كبيرة من السوائل؛ حتى تعوض ما تخسره عبر التعرق.
•    وضع قطعة قماشة مبللة (كمادات) على الجبهة لتقليل الحرارة، كما ينبغي الحرص على بقاء درجة حرارة الغرفة في المعدل الطبيعي (عند 25 درجة مئوية).
•    الاستحمام: من الوسائل الهامة في التغلب على ارتفاع درجة الحرارة. املأ البانيو مثلاً بالماء الفاتر، ثم استرخ بداخله. ومن الأفضل عدم اللجوء إلى الماء البارد؛ لأنه قد يؤدي إلى ارتعاش الجسم، وبالتالي زيادة الحرارة.
•    الجوارب المبللة: واحدة من الطرق التقليدية في الطب الطبيعي، و كل ما تحتاج إليه هو جوارب من القطن تغطي القدم حتى الكاحل:
    ضع الجورب في الماء البارد، ثم اعصره و ارتديه.
    ارتد جورباً آخر من الصوف فوقه كعازل. قد لا تساعد هذه الطريقة في تخفيض الحرارة بشكل مباشر، ولكنها تعمل على علاج الالتهابات والعدوى.
الطعام المناسب: تُشير الدراسات إلى أن الحل المناسب للبرد هو تناول الطعام، بينما حل الحمى هو تقليل الطعام. ولكي تحافظ على الجهاز المناعي صحياً، ينبغي تناول كميات صغيرة من الأطعمة الغنية بالمواد الغذائية. يجب مثلاً تناول الفاكهة، خصوصاً التي تحتوي على فيتامين سي، مثل البرتقال والجوافة والكيوي والفراولة والبروكلي والتوت. ومن الأطعمة الممتازة أيضاً حساء الدجاج، لما له من تأثير إيجابي على الجهاز المناعي، كما أنه سائل، والجسم يحتاج إلى السوائل في هذه الفترة
 

أترك تعليقا

أرسل تعليقك
جميع حقوق النشر محفوظة - © 2018 إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الاشكال عن رأي موقع سعوديات