المقال السابق

بيع ساعة من تصميم باتيك فيليب بمبلغ خيالي في مزاد كريستيز

المقال اللاحق

ساعة مميزة من هابلوت لسيدات دبي خصيصا !

تعالوا معنا في رحلة عبر إرث بياجيه العريق

2016, 20 March, Sunday لا تعليقات
 تعالوا معنا في رحلة عبر إرث بياجيه العريق
نظمت علامة بياجيه الفاخرة معرضا" خاصا" بمجوهراتها ضمن "آرت دبي" للمرة الأولى، تكشف من خلاله عن مجموعة قطع باهرة اُختيرت خاصّة من إرثها، أو من باقة تصاميمها الجديدة. 
الابتكارات الآسرة من حقبتي الستينيات والسبعينيات تجسّد تأسيس "أسلوب" Piaget الفريد والمتميّز، عندما عبّرت الدار عن الروح الحرّة والخالية البال، وسحر ذاك الزمن الغابر عبر إعادة صياغة المجوهرات والساعات بباقة ألوان مدوّية لم يسبق لها مثيل وأشكال غير متوقّعة. ولقد كسرت التصاميم الاستثنائية المعروضة التقاليد المتجذّرة في الزمن، مبرزة بكلّ جرأة مزاوجة ساحرة بين أحجار متلألئة، مواد وقوامات غير اعتيادية، وخطوط غير متماثلة. 
ومن خلال البراعة المتقنة في صنع الحركات الرفيعة جدّاً التي تختصّ الدار بصناعتها، عمل صانعو الساعات وصائغو المجوهرات لدى Piaget يداً بيد لإطلاق العنان للإبداع الحرّ، ما أدّى إلى إنتاج قطع مذهلة منقطعة النظير، إذ لم يعد ممكناً على الإطلاق تمييز التحفة وتصنيفها تحت خانة المجوهرات أو الساعات، في ظلّ باقة من الأحجار الكريمة الملوّنة وتلك الصلبة والزخرفة الدقيقة من الذهب.
كما و عرضت العلامة تحفا" نادرة من مجموعة الإرث الخاصّة بالدار للمرّة الأولى على الإطلاق، ما يسلّط الضوء على تأثير Piaget من حيث الثقافة والأسلوب على الساحة العالمية انطلاقاً من تلك الحقبة. ونذكر من بين القطع المعروضة، ساعات كانت تملكها شخصيات رمزية مثل آلان ديلون، إليزابيث تايلور، جاكي كينيدي، وآندي وارهول، إضافة إلى إبداعات يملكها أفراد من عائلات خليجية عربية  تعكس بشكل مثالي الطريقة الذي استُقبل بها أسلوب Piaget المتميّز في العالم العربي.
 

أترك تعليقا

أرسل تعليقك
جميع حقوق النشر محفوظة - © 2018 إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الاشكال عن رأي موقع سعوديات